قريبا.. النادي الإعلامي يعلن الفائز بجائزة حمدي قنديل

يستعد النادي الإعلامي  للإعلان عن الفائز بجائزة “حمدي قنديل” لعام2019وهي الجائزة التي تمنح لإحدى الشخصيات الإعلامية، أو لمؤسسة إعلامية، أو لفريق عمل صاحب تأثير وإنجاز في المجال الإعلامي المصري خلال العام الماضي.

وتعد “جائزة حمدي قنديل” أحدث مبادرات النادي الرامية إلى تعزيز المجال الإعلامي المصري، عبر تكريس القيم الإيجابية التي ميزت مسيرة الإعلامي الراحل الأستاذ حمدي قنديل، وتحفيز الفاعلين في القطاع على تطوير جهودهم وزيادة المبادرات الفردية والجماعية الداعمة للأداء الإعلامي المؤثر

وكان النادي الإعلامي دعا الجهات ذات الصلة (النقابات، الجامعات، المؤسسات الإعلامية، منظمات المجتمع المدني) الراغبة في ترشيح شخصيات إعلامية للفوز بها، إلى إبلاغ النادي بأسماء المرشحين، في موعد أقصاه ٢٥ سبتمبر، عبر البريد الإلكتروني award@dedi.org.eg، في رسالة تحت عنوان “ترشيح جائزة حمدي قنديل”.

ومن جهة أخرى سيعلن النادي  الإعلامي عن الفائزين الثلاثة من الصحفيين والإعلاميين المصريين الذين أظهروا القدرة على إنتاج موضوعات صحفية وإعلامية ملتزمة بأسس العمل الصحفي الرشيد، ومتوافقة مع المعارف والمهارات والقيم التي يتناولها “دليل الإرشادات التحريرية للصحفيين المصريين”.

ويأتي الإعلان عن الفائزين ممن تقدموا لمسابقة النادي وذلك خلال منتدى إعلام مصر والذي  يقام في القاهرة يومي 3 و 4 نوفمبر 2019 ، هذا ويحصل الفائزون على رحلة إلى دولة أوربية لزيارة اهم المواقع الصحفية والإعلامية  كما يمنح كل فائز مجسما خاصا بالجائزة، وهذا  ويعلن النادي عن الأسباب التي دعته لاختيار الفائز خلال حفل تسليم الجوائز، ويتم التنسيق على الرحلة بين الفائزون وبين النادي الإعلامي بما يتوافق مع أجندة النادي.

وتشترط الجائزة ألا يتجاوز ما يتقدم به المتسابق  ثلاثة أعمال مختلفة ويمكن أن تكون  قصصا إخبارية أو تحقيقات صحفية أو  تقارير أو مقابلات صحفية أو مقابلات إذاعية أو تقارير فيديو أو تحقيقات استقصائية، كما يمكن أن تكون منشورة في صحف مطبوعة أو إلكترونية أو مذاعة في التليفزيون، على أن تكون منشورة أو مذاعة في إحدى وسائل الإعلام المصرية خلال الفترة من أول يوليو ٢٠١٨، إلى ٣٠ يونيو ٢٠١٩.

يذكر أن النادي الإعلامي هو أحد مشروعات البرنامج الإعلامي بالمبادرة الدنماركية المصرية للحوار، وانطلق النادي عام 2012 بهدف دعم ملف تطوير الإعلام المصري، من خلال منظومة من الأنشطة الإعلامية والمعرفية، تحدد ويتم التخطيط لها وفق تقييم لاحتياجات القطاعات الإعلامية المختلفة، والمطروحة من جانب الإعلاميين المصريين أنفسهم.